أنت غير مسجل في مسلم أون لاين . للتسجيل الرجاء أضغط هنـا
 

الإعلانات النصية


الإهداءات

العودة   منتديات مسلم أون لاين العودة مسلم أون لاين الإســلامي العودة قسم حوار الأديان العودة الرد على إفتراءات النصارى

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  مشاركة رقم : 1  
قديم 11-14-2020
AL-ATHRAM


رقم العضوية : 734
تاريخ التسجيل : Jun 2020
الدولة : الكويت
المشاركات : 37
بمعدل : 0.10 يوميا
معدل تقييم المستوى : 0
المستوى : AL-ATHRAM نشيط

AL-ATHRAM غير متواجد حالياً عرض البوم صور AL-ATHRAM



المنتدى : الرد على إفتراءات النصارى
افتراضي Nagwa Ashraf - قامت بحظري - على الهواء مباشرة / لماذا يقتل المرتد عن الإسلام



الله يهديها إلى الحق .. تسيئ إلى الاسلام ..


غردت ..




وهنا بدأت ارد عليها ..






من المتفق عليه في عصرنا .. بين علماء النفس .. ورجال القانون أن الجريمة :

** فساد في نفس المجرم ..

** وأن فساد الجريمة وفساد نفس المجرم لا يقفان عند حد الجارم .. بل يتعدى الفساد إلى غيره من الأفراد .. وإلى المجتمع .. وأن أول من يؤثر فيه هذا الفساد أهله وأسرته .. وأقرب المحيطين به .. والمخالطين له ..

** ومن المتفق عليه أن العقوبة إصلاح للجارم .. ووقاية للمجتمع من فساده .. وزجر لغيره .. من ذوي النفوس الضعيفة .. عن الاقتداء به ..

** ومن المتفق عليه كذلك أن ترك المجرم يستمتع بجرمه .. إنما هو إقرار له على جريمته .. وإغراء لغيره بسلوك مسلكه!

** كما أن من المتفق عليه أن مصلحة الفرد .. غير مقدمة على مصلحة المجتمع بل تقدم مصلحة المجتمع وإن تعارضت ومصلحته .. وحريته .. ذلك لأن مصلحة المجتمع مصلحة كلية عامة .. تعود على مجموع الأفراد .. بمن فيهم ذاك الفرد نفسه .. بينما مصلحة الفرد نفسه جزئية تخصه .. وضررها يعود على المجموع بمن فيهم ذاك الفرد ..هذا كله عندما تتعارض المصلحتان ..

** بل إنه من المتفق عليه أنه إذا تعارضت حياة الفرد وحياة الجماعة أهدرت حياة الفرد .. اعتباراً لحياة الجماعة ..

** وما إقرار الناس على مدى تاريخ البشر لمن يبذل روحه دفاعا عن جماعته .. وأمته .. إلا اعتراف صرغŒح صحغŒح بهذا المبدأ ..

** وكذلك إقرار الفرد .. والجماعة لبذل النفس والنفيس في سبيل (المبدأ ) ..

ولعل هذه التضحية في مقدمة الأسباب التي تحمي حياة الجماعة .. وتحفظ عليها بقاءها .. وتأخذ بيدها إلى التقدم والترقي .. وأنه بدون هذا البذل .. تبيد الجماعة كأن لم تغن بالأمس ..

**** فإن شككتم في ذلك .. فاقرءوا ما في سفر التثنية من قوله :

" إذا وجد في وسطك رجل أو امرأة يفعل شرا ويعبد آلهة أخرى .. قد عمل ذلك الرجس في إسرائيل فأخرج ذلك الرجل أو تلك المرأة وارجمه بالحجارة حتى يموت.. فتزج الشر من وسطك " ( 17: 2-7 ) ..

وفي الإصحاح نفسه :

" والرجل الذي يعمل بطغيان فلا يسمع للكاهن أو للقاضي يقتل ذلك الرجل فتنزع الشر من إسرائيل" ( 12-13 ) ..

*** هذا كتابكم ينطق عليكم بالحق .. الرجل الذي يخرج عن دين إسرائيل .. والرجل الذي يعمل بطغيان .. فلا يسمع للكاهن .. ولا للقاضي يقتل .. فينزع الشر من جماعتكم ..

فماذا تنقمون من الإسلام؟

هنا قامت بحظري




لقد كان لهم - كما سبق مني القول - شغل بما في كتابهم .. لو كانوا منصفين ..

*** لِمَ لَمْ يسألوا أنفسهم - أمام كتابهم - اغŒن حرية الرأي؟

** إن من يوجد هذا التشريع في كتابه .. ويؤمن به كنص مقدس .. ينبغي له أن يكف عن البحث عن عيب لا وجود له في شرع الإسلام ..

وفي سفر التثنية :

" وإذا وجد رجل مع امرأة زوجة بعل يقتل الاثنان فتنزع الشر من إسرائيل " (22: 22 ).

وفي سفر اللاويين ( 20: 1-26 ) :

" كل إنسان أعطغŒ من زرعه لِمُلَكَ فانه يقتل ، يرجمه شعب الأرض بالحجارة .. كل إنسان سب أباه أو أمه فإنه يقتل ..وإذا اتخذ رجل امرأة وأمها بالنار يحرقونه وإياهما لكي لا يكون رذيلية بينكم .. وإذا جعل رجل مضجعه مع بهيمة فإنه يقتل والبهيمة تميتونها .. وإذا اقترب امرأة إلى بهيمة لنزائها تُميتُ المرأة والبهيمة ... "

" وإذا كان في رجل أو امرأة جانٌ أو تابعه فإنه يقتل بالحجارة يرجمونه " ( 20: 27 )

** وإن صح أن بالإنسان جنا فما ذنبه حتى يرجم إلى الموت ؟

ألا إن في هذه الأمثلة ما يكفي لإسكات المغرضين .. لو كانوا منصفين .. لكنهم يتناسون ما عندهم .. ويحسبون المسلمين يجهلون ما عندهم .. فيتغاضون عن عيوبهم ..ويعيبون مالا عيب فيه !!

فلم تكن هناك حاجة .. ولا حجة لمن يختص الإسلام بالنقد في شريعة الحدود .. لأنه لم يفرض على جريمة من الجرائم عقابا أقسى مما فرضته الأديان الكتابية قبله .. بل ومما فرضته الشرائع الوضعية ..

المسيح حفظ الشريعة اليهودية التي جاء ليكملها واحترمها وأكبرها وقدسها بحيث من الأهون عليه أن تزول السماء والأرض وكل مخلوقات الله وموجودات الكون ولا يزول حرف أو كلمة من الناموس يذكر لوقا أن المسيح يقول :

" زوال السماء والأرض أيسر من أن تسقط نقطة واحدة من الناموس " (6: 7)

وآخيرا .. هل يستتاب المرتد في الاسلام ؟ .. الصحيح هي راجعة إلى نظر ولي الأمر ..



اخوكم / الاثرم


إضافة رد


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لماذا, مباشرة, ashraf, المرتد, الإسلام, الهواء, افتراضي, بحظري, يقتل, nagwa, قامت

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الساعة الآن 03:04 AM.

Powered by vBulletin® Version v3.8.8
Copyright ©2000 - 2021, by Sherif Youssef
ما يطرح بالمنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها أو قائلها