أنت غير مسجل في مسلم أون لاين . للتسجيل الرجاء أضغط هنـا
 

الإعلانات النصية


الإهداءات

العودة   منتديات مسلم أون لاين العودة مسلم أون لاين الإداري العودة قسم المواضيع المحذوفة والمكرره والمخالفة

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  مشاركة رقم : 1  
قديم منذ أسبوع واحد
رحيق مختوم


رقم العضوية : 67
تاريخ التسجيل : Oct 2015
الدولة : سوريا طرطوس
المشاركات : 113
بمعدل : 0.08 يوميا
معدل تقييم المستوى : 4
المستوى : رحيق مختوم نشيط

رحيق مختوم غير متواجد حالياً عرض البوم صور رحيق مختوم



المنتدى : قسم المواضيع المحذوفة والمكرره والمخالفة"> قسم المواضيع المحذوفة والمكرره والمخالفة
افتراضي هل حقا سقطت شرعيته من اول رصاصة

الله اكبر الله اكبر: لا اله الا الله الله اكبر: الله اكبر ولله الحمد: الله اكبر كبيرا: والحمد لله كثيرا: وسبحان الله وبحمده بكرة واصيلا: الا اله الا الله وحده: صدق وعده: ونصر عبده واعز جنده وهزم الاحزاب وحده: لا اله الا الله: ولانعبد الا اياه: مخلصين له الدين ولو كره الكافرون: اللهم صل على نبينا محمد رسول الله وازواجه وذريته وآله واصحابه وجميع الانبياء والمرسلين وسلم تسليما كثيرا: وبعد ايها الاخوة: فاننا نتوجه الى الامة العربية والاسلامية ورؤسائها جميعا ومن لهم فضل على الشعب السوري كامير الكويت وقطر وخادم الحرمين الشريفين و الخامنئي وبوتين وترمب وغيرهم: ان يتقبل الله منا ومنهم فرحتنا بفضل الله ورحمته في اتمام مناسك الصيام والتحلل من احرامه بحلول عيد الجائزة المبارك جعله الله فطرا سعيدا على جميع المسلمين:ونسال الله ان يعيننا على اتمام فرحتنا بصيام الدهر كله في ست من شوال: بعد ذلك ايها الاخوة فان سائلا من الموالاة يسال: هل حقا سقطت شرعية بشار من اول رصاصة اطلقها على الشعب السوري: والجواب على ذلك بسؤال: هل سقطت شرعية الامام علي من اول ضربة سيف قام بها على جيش الجمل: هل سقطت شرعيته من اَوَّلِ سهم اطلقه على المسلمين في معركة صفين: هل سقطت شرعيته من اول خنجر اطلقه على الخوارج: هل سقطت شرعية معاوية وهو من الفئة الباغية في معركة صفين: هل سقطت شرعيته من اول رمح اطلقه على المسلمين الموالين للخليفة الشرعي علي: ولو كانت شرعيته ساقطة لماذا تنازل الخليفة المعصوم بزعم الشيعة الامامية: لماذا تنازل له عن الخلافة: مما يدل وبدليل قاطع على بقاء الشرعية لقائدنا بشار: وعلى مشروعيتها ايضا لرئيس المعارضة مهما اراق الفريقان من دماء بعضهما: طالما ان الفريقين متمسكان برئيس شرعي لكل واحد منهما: وطالما ان الرئيسين متمسكان بشرعيتهما ولايخلعانها بفراغ سياسي يجلب مزيدا من المشاكل وسفك الدماء لكل واحد منهما: ونحن ايها الاخوة في المعارضة مهما حاولنا ان نتقارب: لايمكننا ان نتفق: بل سنبقى مختلفين: لكننا نستطيع ان نجعل من هذا الاختلاف اختلافا من اجل التكامل وتبادل المنافع لا من اجل التصادم @بعد ذلك ايها الاخوة: فهناك سؤال من احد الاخوة النصارى يقول فيه: عقيدتنا في عيسى المسيح معروفة في لاهوته وناسوته(والعياذ بالله(فكيف يكون محمد (العبد( افضل من عيسى (الاله(وحتى ولو وافقناكم يامسلمون في قول قرآنكم عن عيسى انه عبد الله ورسوله: فكيف يكون محمد افضل من عيسى وانتم تقولون{لَانُفَرِّقُ بَيْنَ اَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ(والجواب على ذلك: نعم نحن ايضا لانفرق بين احد من رسله من ناحية الايمان: فنحن نؤمن بهم جميعا انهم عباد الله وانهم رسل الله جميعا حاذرين حذرا شديدا جدا من قوله تعالى في سورة النساء{اِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ اَنْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ اللهِ وَرُسُلِهِ وَيَقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ اَنْ يَتَّخِذُوا بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً اُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقّاً وَاَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُهِينَا( نعم اخي غير المسلم: نحن لانفرق بين الرسل جميعا من ناحية الايمان فقط: ولكننا مامورون ان نفرق بينهم من ناحية الاتباع: فلا يقبل الله الخالق من اي مخلوق ان يقيم علاقة محبة معه سبحانه الا باتباع محمد عليه الصلاة والسلام حتى ولو كان هذا المخلوق موسى او عيسى بدليل قوله تعالى{قُلْ اِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللهُ(فدلت هذه الآية بدليل قاطع على اَنَّ الله المحبة يتبخر ويذهب ادراج الرياح هباء منثورا من دون اتباع محمد مهما زعم النصارى من الوهية المسيح: ومهما قدم من نفسه ذبيحة الهية كما يزعمون: ومهما فدى من خطاياهم على الصليب من اجلهم كما يزعمون: ومهما ارسل الله من ولده الوحيد من اجل خلاصهم كما يزعمون : مما يدل وبدليل قاطع على انه لاقيمة للمسيح ولا لما جاء به من عقائد صحيحة من دون اتباع محمد: فكيف بكم ايها الاخوة بالعقائد الباطلة التي يزعمها النصارى والتي جاء محمد ليبين للناس جميعا زيفها وافتراءها على الله وعلى المسيح وعلى جميع الانبياء والمرسلين:ولذلك كان محمد افضل من المسيح عليهما الصلاة والسلام لماذا؟ لانه المصدر الوحيد الذي بقي وسيبقى محفوظا الى قيام الساعة حاسما لامر المسيح في حياته وبعد مماته: ومهما اختلف فيه من اختلف من الاحزاب: فالحق عند محمد: ومحمد اولى بعيسى من النصارى كما هو اولى بموسى من اليهود: نعم ايها الاخوة: ونقول لادعياء الاسلام الثرثارين الذين يتشدقون بالمسيحية انها قبل الاسلام وان عيسى قبل محمد فمعنى ذلك بزعمهم ان عيسى افضل من محمد نقول لهم: خبتم وخسرتم في الدنيا والآخرة لماذا؟ لانه لو كان عيسى افضل من محمد كما تزعمون: فمعنى ذلك اَنَّ كُلَّ مسيحي مشرك يعبد عيسى هو اَفْضَلُ من محمد الذي يعبد الله وحده لاشريك له: فماذا بقي بعد ذلك لمحمد محل من الاعراب والوزن عندكم ايها الحمقى: هل فكرتم يوما اَنْ تَاْتُوا بمحمد وتاتوا بالناس الذين ارسله الله اليهم كافة لتضعوهم في كفة ميزان: ثم تاتوا بالمسيح وشريحة من الناس ارسله الله اليهم وهم بنو اسرائيل لتضعوهم في كفة اخرى لتعلموا الفضل وتَنْسِبُوهُ لِاُولِي الْفَضْلِ: نعم ايها الاخوة: والنصارى عبر التاريخ ومنذ نشاتهم من عهد المسيح الى ايامنا هذه التي نعيشها لم ينادوا بما يسمونه(الله محبة(الا بسبب شدة وحشيتهم وقوتها وهمجيتها وفظاعتها وتنكيلها بالموحدين والمسلمين واضطهادهم لهم بابشع انواع الاضطهاد الذي عرفته البشرية ولم تعرف له مثيلا عبر التاريخ البشري تنكيلا وتعذيبا وقتلا وتدميرا وحرقا للناس وهم احياء وصلبا على صلبانهم: وحدث ولاحرج عن ابشع الجرائم والانتهاكات لحقوق الانسان المسلم خاصة من بعض هؤلاء الوحوش الصليبيين الروم الاورثوذكس والكاثوليك: فكان رجال دينهم ينادون بالله المحبة ليمتصوا وحشية صلبانهم وغضبها على المسلمين التي تعاملهم بلاشفقة ولارحمة ولاضمير: نعم اخي: نحن مامورون اَنْ نفرق بين الرسل جميعا وبين محمد عليهم الصلاة والسلام في قضية الاتباع: فلايقبل الله دينا من الاديان بعد ظهور دين محمد ونشاته ومولده: نعم مات موسى ومات دينه معه: ولم يبق من دين موسى ومن دين الانبياء جميعا الا ما حدث عنه سبحانه من توحيدهم واخلاقهم التي جمعها الله كلها في شخص محمد حتى جعله الله امام الانبياء والمتقين مستجيبا لدعوته بما امره ان يدعو به بقوله سبحانه{ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ اَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ اَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ اِمَامَا(فجعل الله قرة عينيه عليه الصلاة والسلام في صلاته وازواجه: ولولا ذلك ماوضع الله ثقته فيهن آمرا اِيَّاهُنَّ بقوله{وَاذْكُرْنَ مَايُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آَيَاتِ اللهِ وَالْحِكْمَةِ اِنَّ اللهَ كَانَ لَطِيفاً خَبِيرَا(اَيْ كما هو سبحانه خبير بما يتلوه من الآيات والذكر الحكيم: فكذلك هو خبير بمن يضع ثقته من هؤلاء الاطهار من ازواجه عليه وعليهن الصلاة والسلام: فوضع ثقته سبحانه فيمن كانت يهودية وَاَسْلَمَتْ: ووضع ثقته ايضا فيمن كانت نصرانية مسيحية قبطية واسلمت: ووضع ثقته فيمن كانت على دين قريش واسلمت{وَاللهُ اَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ(وقد جعلها حيث محمد رسول الله في حياته: وحيث محمد رسول الله بعد مماته في ازواجه وصحابته وآل بيته الذين حفظوها جميعا وقاموا بادائها على اَحْسَنِ الوجوه بفضل علم الله الذي لَايُخْطِىءُ حَيْثِيَّتَهَا: اي حيث تستحق ان تكون: وفيمن تكون: وفي اي زمن تكون: وفي اي مكان تكون: ولايخطىء حفظها: اي عند من تكون: وعند من هو اهل لحملها و جمعها وتبليغها في حياة النبي وبعد وفاته: وكيف يَتَجَرَّاُ اَحَدٌ في حياته او بعد مماته على خيانة هذه الامانة والله تعالى قد تولى بنفسه حفظها وحمايتها قائلا سبحانه{اِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَاِنَّا لَهُ لَحَافِظُون(وكيف لايفضحهم وحي ولايفضح خيانتهم كما فضح الذين من قبلهم في قوله تعالى{يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَنَسُوا حَظّاً مِمَّا ذُكِّرُوا بِهِ وَلَاتَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَى خَائِنَةٍ مِنْهُمْ اِلَّا قَلِيلاً مِنْهُمْ(فهل تجدون ايها الاخوة آية من القرآن تفضح احدا من الازواج او الصحابة او آل البيت في خيانتهم لِمَا تَكَفَّلَ اللهُ بذاته العلية بحفظه وتبليغه في حياة الرسول وبعد مماته كما فضحت من قبلهم من الاحبار والرهبان بما استحفظوا عليه وَاؤْتُمِنُوا من كتب الله السابقة التي امرهم سبحانه اَنْ يحفظوها من العبث والتحريف ولايضيعوها فخانوا الامانة: وهل الصحابة والازواج ناجون جميعا من وعيد قوله تعالى بحق نبيهم{وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْاَقَاوِيلِ لَاَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ فَمَا مِنْكُمْ مِنْ اَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِين( وكيف ينجون والوعيد بحقهم اولى من الوعيد بحق رسول الله: وماذا سيستفيد القرآن الكريم من هذا الوعيد اِنْ كان وعيدا مؤجلا الى الآخرة اَوْ بانتظار خروج المهدي من السرداب ليبين للناس مانزل اليهم من القرآن: وهل سيختم الله النبوات والرسالات في السرداب ويترك الناس في حيرة من امرهم من هذا القرآن منذ عهد محمد رسول الله الى خروج المهدي من السرداب: ومابال قوله تعالى{فَمَا مِنْكُمْ مِنْ اَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِين(فَاِنْ كان الخطاب لمن لايستطيع اَنْ يَحْمِيَ نفسه ولا ان يحمي اولاده واخوانه وازواجه ولا اَنْ يَحْتَمِيَ بهم ولا ان يحتموا به{يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ اَخِيهِ وَاُمِّهِ وَاَبِيهِ وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ(فكيف سيستطيع هؤلاء جميعا اَنْ يَحْمُوا رسول الله مِنْ قَطْعِ وَتِينِهِ اِنْ تَقَوَّلَ على ربه بعض الاقاويل: وهل يكون لهذا التحدي الرباني معنى{يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ(وكذلك القرآن الكريم يطويه كَطَيِّ السجل للكتب؟ لان الله لم يعد يقبل من الناس تكليفا به ولاعملا به: مما يدل وبالدليل القاطع على اَنَّ التحدي الرباني قائم منذ عهد رسول الله في عدم قدرة احد من مخلوقات الله على حمايته عليه الصلاة والسلام اِنْ تَقَوَّلَ على الله بعض الاقاويل: ولم يترك سبحانه مجالا لرسوله ولا لازواجه ولا لاحد من آل بيته ان يتقول عليه سبحانه احد منهم بعض الاقاويل منتظرا سبحانه خروج المهدي من السرداب ليدحض هذه الاقاويل ويكشف زيفها وَيُفَنِّدَهَا: فهذه المسالة تحتاج ايضا الى برهان من شيعة الشيطان الرجيم عليهم وعلى اسيادهم من اليهود مايستحقون من لعائن الله: ونحن وَاِنْ كنا نواليهم لكننا لانستطيع ان نجاملهم في هذه المسالة اَبَداً مهما تقربوا اِلَيْنَا وتقربنا اليهم: والخامنئي لايترك علماء الشيعة في الحسينيات سنوات طويلة وهم منكبون على دروس العلم اِلَّا من اجل الوصول الى الحقيقة التي لاريب فيها وتعريف الناس جميعا بها: وعلماء الشيعة ايها الاخوة يَتَقَبَّلُونَ النقاش بكل روح علمية مهما كان فيه من الطعن عليهم: لكن نتمنى من علماء السنة والشيعة اَلَّا يخرجوا عن حدود الادب في النقاش قدر الامكان: وَاَنْ يبتعدوا عن اختلاط الاصوات قدر الامكان حين يتناقشون فهذا اَدْعَى للفهم والاستيعاب فيما يقولون: فمهما يكن من امر الشيعة فهم الطائفة الوحيدة في جميع انحاء العالم التي فتحت على اهل السنة ماشاء الله من ابواب كثيرة لاعد لها ولاحصر من مسائل العلم واجوبتها المقنعة التي تشفي الصدور وتنجلي بها بهذه الشبهات التي يلقونها على مسامع اهل السنة وَاِنْ كنا لانوافقهم اَبَداً بل نحتقرهم اشد الاحتقار حينما يطعنون برموز الاسلام: نعم اخي غير المسلم: هل تريد منا اَلَّا نُفَرِّقَ بين اَحَدٍ من رسله في مسالة الاتباع: طيب انت اخي المسيحي: هل انت لاتفرق بين احد منهم في قضية الايمان بهم وفي قضية اتباعهم: هل انت تؤمن بمحمد على انه رسول من عند الله: طيب اخي: كما انت تفرق في قضية الايمان: فنحن كذلك نفرق في قضيةِ الاِتِّبَاعِ: وَاِنْ كنا لانفرق في قضية الايمان بهم جميعا على اَنَّهُمْ عباد الرحمن ورسله: نعم اخي: محمد رسول الله هو افضل من جميع الرسل رغما عنا وعنك بخمس اعطاه الله اياهن ولم يُعْطِهُنَّ لِرَسُولٍ مِنْ قَبْلِهِ وَهُنَّ: الْاَرْضُ التي جُعِلَتْ له مسجدا وطهورا ولم يجعلها سبحانه لِاَحَدٍ من قبله من الرسل: ونصره الله بالرعب مسيرة شهر وَاِنْ كان سبحانه اَعْطَى سليمان الريح غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ ولكنه كان لايُرْعِبُ الهدهد بتهديداته التي يقول فيها {لَاُعَذِّبَنَّهُ عَذَاباً شَديداً اَوْ لَاَذْبَحَنَّهُ اَوْ لَيَاْتِيَنِّي بِسُلْطَانٍ مُبِين: نعم اخي: وكان الرسول يبعثه الله الى قومه خاصة وبعث الله محمدا عليه الصلاة والسلام الى الناس عامة: واعطاه الله الشفاعة ولم يُعْطِهَا لِاَحَدٍ قَبْلَهُ: وَاَحَلَّ الله له الغنائم ولم يجعلها حلالا لِاَحَدٍ قَبْلَهُ: وترقبوا مشايخنا المعارضين في مشاركة قادمة وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين


إضافة رد


مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الساعة الآن 09:48 AM.

Powered by vBulletin® Version v3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, by Sherif Youssef
ما يطرح بالمنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها أو قائلها